engway
مرحبا بك زائرنا الكريم
تسجيلك معنا يدفعنا للامام واهلا بك كعضو فى منتدانا

engway


 
الرئيسيةالبوابة*اليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 المشاهير ينتحرون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
m_mohsen
.
.
avatar

المشاركات : 439
الهوايات : الكوره
تاريخ التسجيل : 06/03/2009

مُساهمةموضوع: المشاهير ينتحرون   الإثنين مارس 23, 2009 4:52 am

ذكرت مجلة حياة في العدد الثاني هذا التقرير فذكرت :

حياة
المشاهير عالم مليء بالمفارقات .. كشريط من الأحداث المثيرة والمتتابعة ..
تدور الأحداث في عالم الأضواء .. ودائماً يظهر المشاهير والابتسامات
العريضة تعلو وجوههم ، وقد ارتدوا أفخر ما أنتجته بيوت الأزياء الأمريكية
والأوروبية ..

وطبعاً ترى عيون المعجبين لا تكف عن مطاردتهم والبحث عنهم .

تلك
هي حياة المشاهير في العالم كما تصورها لنا دائماً قنوات التلفزة والصحف
الصفراء .. فالمشاهير هم أصحاب السيارات الفارهة والبيوت الكبيرة وأرصدة
البنوك .. وهم أصحاب الأضواء والشهرة والمعجبين ، وفرسان اللقاءات
التلفزيونية والمقابلات الصحفية .. ثم نعجب بعد ذلك إذا علمنا أن كثيراً
من المشاهير مصابون باكتئابات مزمنة ، وقلق وأمراض نفسية عديدة ، أودت
بكثير منهم إلى نهايات مأساوية لم يكن الانتحار أكثرها شناعة .

السر
يمكن خلف الأكمة .. فالصورة البراقة لحياة المشاهير لا تكشف إلا عن أقنعة
لامعة يرتديها أصحابها عند لقاء الجمهور ، أما في الحياة الخاصة فتسقط كل
الأقنعة ، حيث الشقاء والعذاب النفسي الذي يجثم في حياة كثير منهم دون
فكاك ، والنهايات أكبر دليل على ذلك .

وإذا استعرضنا قائمة المشاهير الذين انتهت حياتهم بالانتحار فقد تتابع عندئذ الأسطر بشكل يصعب معه الإحاطة بكل تلك الأسماء .

ذلك
فضلاً عن المشاهير الذين انتهت حياتهم في مصحات نفسية ، أو في دور رعاية
المسنين ، أو في وحدة قاتلة بعيداً عن أبسط معاني الرحمة والإنسانية .

1 ـ ( الحياة أصبحت كئيبة)


لا ينسى العالم اسم الروائي الأمريكي الشهير ( أرنست همنجواي )

الذي
حاز بروايته الرائعة ( الشيخ والبحر ) جائزة نوبل للآداب ، حيث أصبح بعد
ذلك من رواد الأدب العالمي ، وبلغت شهرته الآفاق بكتابته للأدب الإنساني
الراقي ، الذي يصبه في قوالب روائية جميلة ، ولكن همنجواي وجد نفسه وحيداً
في آخر حياته رغم شهرته الواسعة بين الناس ، وبدأ المرض يفتك به ، فقرر
الخلاص من الحياة بطريقته الخاصة ، وذلك عن طريق بندقية قديمة كان يملكها
، حيث وجهها إلى رأسه وأطلق النار ليخر صريعاً ، وليصحوا العالم صباح أحد
أيام 1961 م على خبر انتحار الروائي الأمريكي الشهير .



2 ـ ( قال للإنسان : دع القلق وابدأ الحياة .. ثم انتحر )


وكثير
منا يعرف الكاتب الأمريكي ( دايل كارينجي ) صاحب أروع الكتب في فن التعامل
مع الناس ، وصاحب أكثر الكتب مبيعاً في العالم ، حيث بيعت ملايين النسخ من
كتبه ، وترجمت إلى أكثر اللغات العالمية ، فهو صاحب كتاب [ كيف تكسب
الأصدقاء وتؤثر في الناس ] وكتاب [ دع القلق وابدأ الحياة ]

وقد وضع قواعد رائعة في كيفية طرد القلق والانطلاق في الحياة العامة بكل سعادة وثقة .

ولكن
كل ذلك لم يمنع القلق من أن يسيطر على حياة كارينجي ، فعصفت الكآبة بحياته
، وسادت التعاسة والشقاء أيامه ، فقرر هو أيضاً التخلص من حياته عن طريق
الانتحار .

وكان له ذلك .



3 ـ كذلك الفنان الهولندي الشهير ( فان جوخ ) والذي تباع لوحاته اليوم في مزادات لندن وباريس بملايين الدولارات .

وقد بيعت أخيراً لوحته الشهيرة " زهور عباد الشمس " بستين مليون دولار .

وكان
قد بدأ حياته قسيساً ، ثم تحول إلى الرسم ، واحترف هذا الفن حتى أصبح من
أبرز الأسماء اللامعة عالمياً في مجال الفن التشكيلي ، لكن ذلك لم يحقق له
السعادة التي كان يطلبها ويتمناها ، وأراد أن يضع حداً للشقاء النفسي الذي
كان يعانيه ، وكان ذلك في يوم 29 يوليو 1980 م ، حيث أمسك مسدسه وأطلق على
نفسه الرصاص ليموت بعد ذلك بيومين ، ووضعت زهور عباد الشمس التي كان
يرسمها على قبره .



4 ـ وفي العالم العربي هناك العديد من الأسماء الشهيرة
التي أنهت حياتها بالانتحار بسبب الخواء النفسي التي كانت تعانيه .. نذكر
من أشهرها الكاتب المصري ( إسماعيل أدهم ) ، ذلك الشاب الذي حصل على
الدكتوراه في الرياضيات من جامعة موسكو أيام فورة الشيوعية الماركسية .

لذلك
فعندما رجع إلى بلاده كان قد امتلئ بالنظريات الماركسية حول الحياة والكون
والتاريخ ، وألف فيها عدداً من الكتب كان أشهرها كتابه [ لماذا أنا ملحد ]
الذي أثار ضجة كبرى في الساحة الثقافية آنذاك .

وكان إسماعيل أدهم
، يجيد عدداً من اللغات ، وله كثير من الدراسات والكتب والبحوث ، لكنه كره
الحياة التي لا تنتهي إلى شيء .. فكانت النهاية .. !!

ففي يوم 23
يوليو 1940 هـ فوجئت الأوساط العلمية والثقافية بخبر انتحار الدكتور
إسماعيل أدهم بإلقاء نفسه في البحر على شاطئ الإسكندرية ، حيث وجدت جثته ،
ووجدت في ملابسه رسالة تؤكد انتحاره بسبب سأمه من الحياة .

5 ـ أما الشاعر اللبناني ( خليل حاوي )
فقد اختار نفس النهاية ، فبعد ما سمع وهو في منفاه في استراليا بخبر
اجتياح الجيش الإسرائيلي لجنوب لبنان وحصاره لبيروت عام 1982 م أصابه حزن
عميق ، وساده القنوط ، فقرر الانتحار لإنهاء حياة العذاب التي كان يعانيها
.. وأطلق الرصاص على نفسه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://engway.ahlamountada.com
 
المشاهير ينتحرون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
engway :: الملتقى الاسلامى :: المقالات الاسلاميه-
انتقل الى: